التجويد 15 – همزة الوصل


المحتويات

محتويات هذا الدرس:

  • تعريف همزة الوصل
  • مكانها
  • حكمها
  • مما يجب مراعاته

التعريف

همزة الوصل : هي التي تثبت في أول الكلام وتحذف حالة وصل الكلام بعضه ببعض.

وسميت بذلك : لأنها يتوصل بها إلى النطق بالحرف الساكن. وتكون في الأسماء والأفعال والحروف.

مكانها

فأما مكانها في الأسماء فتكون كما يلي :

  1. مصدر الفعل الماضي الخماسي نحو : افترى : افترءًا.
  2. مصدر الفعل الماضي الخماسي نحو : افترى : افترءًا.
  3. الأسماء السبعة المنكرة وهي :
    1. ابن نحو : (عيسى ابن مريم).
    2. ابنة نحو : (ابنت عمران).
    3. امرؤ نحو : (إن امرؤ هلك ليس له ولد).
    4. امرأت نحو : (امرأت عمران – امرأتين تذودان).
    5. اثنين نحو : (لا تتخذوا إلهين اثنين).
    6. اثنتين نحو : (فإن كانتا اثنتين).
    7. اسم نحو : (سبح اسم ربك الأعلى).

وأما مكان همزة الوصل في الأفعال فتكون كما يلي :

  1. أمر الفعل الماضي الثلاثي نحو : (انظر).
  2. الماضي الخماسي نحو : (صطفى).
  3. الماضي السداسي نحو : (استسقى).
  4. أمر الفعل الماضي الخماسي نحو : (انطلقوا).
  5. أمر الفعل الماضي السداسي نحو : (استغفروا).

وأما مكانها في الحروف :

فتكون مع حرف اللام في أل نحو : الرحمن. ويبدأ بهمزة الوصل التي تدخل على أل بالفتح.

أما إذا وقعت همزة الوصل بعد همزة الاستفهام وجب حذفها نحو : أطلع – صطفى. إذ أن صلها : أأطلع واصطفى

أما إذا وقعت همزة  الوصل بين همزة الاستفهام ولام التعريف فإنه لا يجوز حذفها بل تسهيلها بين الهمزة والألف أو إبدالها حرف مد مشبعا ست حركات نحو : آلذكرين – آلله – آلآن.

حكمها

ذُكر حكمها في الحروف.

أما الأسماء يُبدأ بها في الأسماء بكسرها.

أما الأفعال فيبدأ بضم الهمزة إن كان ثالث الفعل مضموما ضما لازما نحو : (ادع – اخرج)

أما إذا كان مفتوحا أو مكسورا فيبدأ بكسرها نحو : (استغفر – ارجع) أو كان مضموما ضما عارضا نحو : (ابنوا – اقضوا – امشوا – ائتوا). فإن أصل (ابنوا) (ابْـنَـيُوا) فاستثقلت على النطق وحذفت الياء للتسهيل ونقلت حركتها إلى الحرف الذي قبلها

أما في كلمة (ائتوا – ائتوني) وأمثالها فإن صلها : (ائتيوا – ائتيوني) فاستثقلت على النطق وحذفت الياء للتسهيل ونقلت حركتها إلى الحرف الذي قبلها فعندما نريد أن نبدأ بها نقول (إيتوني) وقلبت الهمزة إلى ياء لأن العرب تستثقل النطق بياءين وراء بعضهما فقلبت ياءا من جنس حركة ما قبلها لأن ماقبلها مكسور.

مما يجب مراعاته

ومن الكلمات التي يجب مراعاتها عند الوقف عليها والابتداء بما بعدها كلمة (بئس) فإذا أراد القارئ الوقف عل كلمة (بئس) والابتداء بكلمة (الاسم) فله وجهان :

  1. البدأ بهمزة الوصل مفتوح هكذا : ألِسْم.
  2. ترك همزة الوصل والبدأ باللام مكسورة هكذا لِسم.

ومن الكلمات التي يجب مراعاتها أيضاً عند الابتداء بها كلمة (ائت) ومشتقاتها (ائتيا , ائتوني , …) فيجب عند البدأ بها إبدال الهمزة الثانية (غير همزة الوصل) ياء مدية (ايت , ايتيا , ايتوني).

About Mohammad Elsheimy

Independent Microsoft developer, trainer, and technical writer from Egypt
هذا المنشور نشر في التجويد وكلماته الدلالية , , . حفظ الرابط الثابت.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s